7 جمل ستجعل طفلك يسمع كلامك

طفل

7 جمل ستجعل طفلك يسمع كلامك

٧جمل ستجعل طفلك يسمع كلامك

 

محاولة ضبط سلوك طفلك الصغير ذي العامين مهمة شاقة، وقد تجدها بعض الأمهات مستحيلة، فالأطفال في هذا السن قلما يستمعون للتوجيهات، فكل ما يشغل بالهم هو اكتشاف هذا العالم المغري من حولهم.. فلا يمكنك ردعه عن القيام بتجاربه العظيمة في اكتشاف محتويات سلة القمامة أو أرفف المطبخ أو معرفة ملمس تلك الكرة الصغيرة عن طريق وضعها في فمه.

كم مرة شعرتِ بالإحباط وعدم قدرتك على السيطرة على صغيرك، ولكن هل فكرتِ في أن الاستماع لتوجيهاتك هي مهارة لم تتطور بشكل كامل عند صغيرك، شأنها شأن مهارات أخرى مع الوقت.. فالصغير في عمر 1.5 عام يمكنه أن يتوافق مع التعليمات بنسبة 40 : 50%، وفي عمر سنتين يمكنه التوافق مع التعليمات بنسبة 60%، وبعمر 3 سنوات يمكنه التوافق مع التعليمات بنسبة 70%، لذا فإن أول خطوة للتعامل مع تلك المشكلة هي أن تجعلي توقعاتك قابلة للتحقيق بشكل يتناسب مع سن صغيرك، فلا تنتظري منه أن يكون مطيعًا بنسبة 100% فهو غير مؤهل لذلك.

في هذا المقال، أقترح عليكِ بعض الجمل التي يمكنك استخدامها مع صغيرك، لتحسين مهارة الاستماع لكِ واتباع تعليماتك بمرور الوقت.

“إنت متعاون جدًا” . 1

هذه الجملة التي تجعل طفلك يشعر بأنه قام بعمل جيد، عندما يتعاون معك لفعل شيء ما، كما أنها تشعره بالاستقلالية والقدرة على مساعدة الآخرين.

“برافو.. إنت بتاكل كويس” .2

كثيرًا ما تستخدم الأمهات جمل سلبية لوصف سلوك أطفالهم، ما يجعلهم يتصرفون وفقًا لتلك الأوصاف، فكثيرًا ما تشكو الأمهات أن أطفالهم متعبين في الأكل أمامهم، استخدمي هذه الجملة كبديل عندما يتناول صغيرك طعامه كاملًا لتشجيعه على تكرار هذا التصرف الإيجابي الذي حاز استحسانك.

“ممكن تساعدني نعمل كذا؟”. 3

لو لاحظتِ أن طفلك يقوم بعمل خطير كالوقوف على كرسي المكتب المثبت على عجلات وأردتِ إبعاده عن هذا الفعل، يمكنك استخدام هذه الجملة لتوجيهه لفعل آخر، بدلًا من استخدام أسلوب التهديد، يمكنك مثلًا سؤاله عما إذا كان يرغب في اللعب بالبازل؟ أو اسأليه عن طريقة تركيب المكعبات كأنك في حاجة لمساعدته.

اقرئي أيضًا: التعامل مع الطباع والعادات الخاطئة التي يكتسبها طفلك

“ممكن نجرب كذا بدل كذا؟”.4

يمكنك استخدام تلك الجملة أيضا في حالة أنك تريدين صرف انتباهه عن تصرف خاطيء يقوم به، مثلًا بدلًا من أن تقولي “ماترميش اللعب كده” اقترحي عليه مثلًا: “إيه رأيك نحط اللعب هنا؟” أو “ممكن نعمل بيها كذا بدل ما نرميها”.

“شكرًا إنك ساعدتني”. 5

إظهار الشكر والتقدير لصغيرك عند قيامه بأمور جيدة، سيشجعه على تكرار الأمر في المستقبل.

“شكرًا إنك سمعتني”.6

لو كانت شكواكِ أن صغيرك لا يستمع لكلامك، فعليكِ شكره عند سماعه لكلامك، ففي كثير من الأحيان ينظر صغيرك إليكِ وهو في حاجة للتأكيد منكِ أن ما قام به جيد وأن هذا ما ترغبين فيه فعلًا.

“إنت عملت كل ده لوحدك؟”. 7

كل الأطفال يسعون لتحقيق البراعة، لأن يصبح ماهرًا في أداء الأشياء مثل الكبار، هذه الجملة ستجعله يشعر بالقوة والإنجاز، كما تعمل أيضًا على زيادة ثقته في نفسه وقدراته.

منقول

 

Comments

comments


2 Comments

مصطفى لوفي

6 مايو,2016 at 12:07 ص

شكرا على المعلومات القيمة والله انتم رايعين

    admin

    17 يوليو,2017 at 10:47 م

    العفو نتشرف بك

اترك رد

أحدث المقالات